عرض مشاركة واحدة
قديم 02-09-2019, 05:13 AM  




الصورة الرمزية لـ ضوء
ضوء غير متصل

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 358
 تاريخ التسجيل بالمنتدى :  Jul 2018
 أخر زيارة : اليوم (05:17 AM)
 مشاركات : 11,769 [ + ]
 السمعة :  1000
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
 مزاجي
لوني المفضل : Royalblue

اوسمتي

افتراضي كانت الثامنة والنصف




كانت الثامنة والنصف حينما فتح كراسته وأمسك قلما وضعه بجواره شهور بدون استخدام ،كانت أفكاره غير متناسقة فهو مشتت بعد يوم عمل طويل حتى بعد ان وقف تحت حنفية المياه الرشاشة لمدة نصف ساعة ،عدم توازن فى رأسه، فالافكار مجتمعة لجلسة مباحثات بداخله، يريد أن يوقف هذا الشجار، أطفأ نور الغرفة لعل هذه الثعالب تنام وتخمد ولكن هراء لم يحدث شىء أشعل النور مرة أخرى وجهز لنفسه كوب شاى وضعه على المكتب وجلس على الكرسى ليستريح وفجأة وبدون مقدمات ضربه أحدهم على رأسه اسف اقصد داخل رأسه شعر وكأن مخه خرج فى زيارة لامريكا الجنوبية انتصب وقد غضب جدا، من يطاردنى اهو شبح أم شيطانى أم أفكارى أم .....فوزية ،مطاردة كأنها من الانتربول الدولى ،ماذا فعلت وما هذا الذى حدث لى هل انا فى حلم أم كابوس أم انا واقع فى يد قراصنة الكاريبى ،أريد إجابة لكل هذه الفوضى التى بداخلى حسام.

وقف قلبه عن النبض وكأنه مات وارتعشت يداه فثمة شخص يناديه ولا يقدر ان يجاوب وتكرر الصوت مرة أخرى قال الصوت......حسام أجاب حسام......نعم ،كانت هذه ال نعم مرتعشة فهو يجيب على صوت من داخله هو الصوت......ايه يا عم هو إنت خايف ليه كده. ترددات الصوت تلف الحجرة كلها هو شاعر بمصدر الصوت من داخله ولكن ما هذا أجاب حسام.....انت مين وعايز ايه . الصوت........ ضحكات عاليه هيسترية كأنه يسخر منه الصوت......ايه يا عم انت هاتستعبط مش انا وانت لسه جايين من حفله ألموت بس انت وحشتنى قلت اشوفك حسام.....حفله موت ايه ،ايه اللى انت بتقوله ده انا مش فاهم حاجة ظهرت على حسام علامات انهيار الأعصاب ارتعد جسمه جدا ونزف كثير من العرق الصوت.....يا عم متزعلش بلاش حفلة الموت الجنازة ارتاحت كده حسام......جنازة ايه الصوت.....جنازة ايمن صديقك اللى قتلته حسام......بتقول ايه انا قتلت ايمن انت بتخرف انت مين الصوت......خلاص يا عم سلام النهاردة كفايه عليك كده انا قلت افكرك احسن تنسى اللى انت عملته

. ابتعد الصوت واقتحم الهدوء الحجرة بشدة ،لم يقدر ان يستريح على الكرسى ،أخذته رجليه لأسفل على الارض ركن ظهره على الحائط وضم زراعيه بشدة وجلس القرفصاء ،كان حسام يرتعش من هول ما سمع كيف يقتل وما هذا الصوت ،مر وقت لا يعرفه بالضبط ولكن نام كالذى ظل يحارب العدو ساعات واستراح فتح حسام عينيه على صوت وشكل فوزية امرأته. فوزية.....ايه نايم ليه لدلوقتى قوم فز .... هو الكابوس خلص ولا ها يبدأ. فوزية.....شكلك بتقول حاجة.ضرب حسام يديه على الحائط ليفهم ماذا حدث ،ولكن لا إجابة من الحائط ولا من فوزية حسام......لا لا هو انا نمت. فوزية......نعم يا حبيبى نمت(الغريب أنها اول مرة تقوله يا حبيبى حتى لو بقرف بس احسن من بلاش ،ولا بلاش احسن) قوم خلينى انضف البيت( وكأنه مشمع البيت بالشمع الأحمر ماتنضفيه ياستي) فوزية.....انزل هات الفطار حسام .....حاضر حاضر


هانى جاد



 

رد مع اقتباس