اضغط هنا لدخول الدردشة الكتابية
e عليه من Google Play

عودة   منتديات قمر مصر الابداع والتميز > >

القسم العام ..~ جميع القضايا العامة التي تهدف إلا الاستفادة و الإفادة

Tags H1 to H6

منتديات قمر مصر الابداع والتميز

قَدْ شَغَفَهَا حُبًّا

قَدْ شَغَفَهَا حُبًّا
إضافة رد
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
#1  
قديم 03-08-2019, 10:49 AM


ضوء متصل الآن
Egypt     Male
لوني المفضل Royalblue
 رقم العضوية : 358
 تاريخ التسجيل بالمنتدى : Jul 2018
 فترة الأقامة : 269 يوم
 أخر زيارة : اليوم (02:24 AM)
 الإقامة : مدينة نصر القاهرة
 مشاركات : 11,971 [ + ]
 السمعة : 1000
 معدل التقييم : ضوء ذو صيت مشهورضوء ذو صيت مشهورضوء ذو صيت مشهورضوء ذو صيت مشهورضوء ذو صيت مشهورضوء ذو صيت مشهورضوء ذو صيت مشهورضوء ذو صيت مشهور
بيانات اضافيه [ + ]

اوسمتي

افتراضي قَدْ شَغَفَهَا حُبًّا










أحبت امرأة العزيز يوسف – عليه السلام – حبا جما وصل حد الشغف لوصف الله تعالى فى قوله غ– قَدْ شَغَفَهَا حُبًّا غ– فقد وصل حبُّ يوسف إلى شَغَاف قلبها فدخل تحته، حتى غلب على قلبها.

ما هو الشغاف؟.. شغاف القلب لغة هو حجابه، وغلافه الذى هو فيه، ويعرف علميا بأنه الطبقة المبطنة لجوف القلب، والتى تؤدى وظائف مختلفة وعديدة كالسيطرة على وظيفة عضلة القلب والعمل كحاجز بين القلب والدم.
والشغف مأخوذ من الشغاف، حيث يغطى القلب ويوجه صاحبه عنوة إلى ما يطمح إليه ويوصف بأنه أقصى درجات الحب وأقواها، هو الجنون بالشىء وحبه، فشغوفاً بالقراءة تعنى مولعاً بها يهواها إلى حد الجنون.
الشغف هو أكثر حالات الإنسان تألقاً وتفردًا، يوقد فينا نار الابداع ويحيطنا بالدهشة وحب المغامرة ويدفعنا للحماس، يلهمنا جنون الفكرة ويمنحنا بهجة الحياة.
على أية حال يلعب الشغف دورا مهما فى حياة الإنسان الطموح وغير الطموح أيضا، نستيقظ من سباتنا كل يوم للمضى قدما فى حياتنا سواء أحببنا ذلك أو مقتناه، فضلنا ما نقوم به أو كرهناه، ولكننا فى نهاية الأمر نسعى لشىء ما، قد يبدو لنا فى أحيان كثيرة مجهولا أو غير واضح المعالم ولكن فى نهاية الأمر من المؤكد أن كل انسان وجد على هذه الأرض قد خلق الله له دوره وجعل له تأثيرا معينا فى ذاته وفى ذوات من حوله .
نحن نولد شغوفون بكل ما حولنا فضوليون بالنسبة لما يتعلق بكل ما نراه ولكننا نمر بالكثير من المؤثرات التى تحيدنا عن فطرتنا والتى لا تجعل لنا قدرة على القتال من أجل ما نريد، ولكن بذرة الشغف لازالت موجودة بدواخلنا وتنتظر منا بحثا دقيقا عنها .
المحب للطبخ شغوف والمحب للعزف والموسيقى وجميع الفنون شغوف والمحب لخدمة الناس ونفع المجتمع والتأثير فى الآخرين شغوف والمحب لعائلته وحكاياتهم المميزة ولقاءاتهم الدافئة شغوف والمحب لمجال دراسته وللقراءة وللاستطلاع والبحث وتكوين القناعات المختلفة شغوف والطفل بلعبته شغوف والمحب لله تعالى شغوف بالصلاة والصيام والعبادات المختلفة التى ترفع منزلته عند الله وكل منا بطريقة ما شغوف ويمتلك شغفه المميز والمختلف عن الآخرين، فأينما كنتم حاولوا أن تجعلوا حياتكم مليئة بالشغف لتشعروا بشيء من لذتها .
يقول الروائى البرازيلى باولو كويلو: "الشغف هو الاثارة التى يحدثها ما هو غير متوقع، هو الرغبة فى التصرف بورع، واليقين اننا سننجح فى تحقيق الحلم الذى طالما راودنا. يرسل الشغف الينا إشارات لنهتدى بها فى حياتنا، ويجب أن نعرف كيف نفك رموز هذه الإشارات".

نوف عربى




رد مع اقتباس
إضافة رد


زوار هذا الموضوع الآن : 1 (0 عضو و 1 زائر)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض
عادي عادي

ضوابط المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : نشيط
كود [IMG] : نشيط
كود هتمل : خامل

الانتقال السريع


التوقيت حسب جرينتش . الساعة الآن 02:27 AM.


جميع الحقوق محفوظه لمنتديات قمر مصر
Powered by: vBulletin® Version 3.8.9 Beta 3 Copyright ©2000-2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
Translated By ramez©2002-2019
new notificatio by 9adq_ala7sas
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2011-2012
Search Engine Optimisation provided by DragonByte SEO (Lite) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2019 DragonByte Technologies Ltd.
 خواطر ليالي
الأحلام ديزاين قمر مصر