إعـــــــلان

Collapse
No announcement yet.

قصة اطفال قبل النوم عالم الصداقة الرائع

Collapse
X
 
  • Filter
  • الوقت
  • Show
Clear All
new posts

  • قصة اطفال قبل النوم عالم الصداقة الرائع

    في الشتاء هبت ريح صغيرة فوق البحر ، تلفتت الريح حولها ورأت فضاءًا شاسعًا ، احتارت وشعرت بأنها وحيدة ما أسوأ الشعور بالوحدة ! ولكن هيهات فحينما التفتت الريح مرة ثانية من بعيد رأت غيمة رمادية .


    صداقة الغيمة والريح :
    اقتربت الغيمة من الريح ، وقالت لها : أنا أحمل ماءًا كثيرًا ، ادفعيني لأصل إلى الأرض ، فوافقت الريح على الفور ، ودفعت الريح الغيمة حتى وصلنا إلى الشاطئ ، وكان الشاطئ حوله حقول وبيوت وقرى ، قالت الغيمة : شكرًا يا صديقتي الريح ، اتركيني الآن لأنزل المطر .



    صداقة الريح والمركب الشراعية والبحار :
    تركت الريح الغيمة ، نزل المطر ، فحمل الناس المظلات وتراكض الناس في الشوارع متجهين إلى بيوتهم وعند الشاطئ رأت الريح قاربًا شراعيًا ، فاقتربت منه ، انتفخ الشراع ، اهتز القارب ثم سار بسرعة ، ففرح البحار ولوح للريح : شكرًا يا صديقتي .

    صداقة الريح والشجرة :
    فرحت الريح بصديقها البحار رأت على الشاطئ شجرة كبيرة فهبطت نحوها بسرعة ، فتمايلت الشجرة ، طارت العصافير التي كانت فوق الأغصان ، وزقزقت خائفة ، قالت الشجرة : أهلا يا ريح .. أرجوكي كوني لطيفة ، حتى لا تسقط الأعشاش وفراخ العصافير !


    صداقة الريح والعصافير :
    هدأت الريح من سرعتها ، فعادت العصافير ، قالت لنفسها : سوف أكون هادئة ولطيفة وحديقة للعصافير ، ثم تابعت الريح طريقها .


    الريح فوق المرج الأخضر :
    وفوق مرج أخضر رأت الريح أطلالاً يحملون طائرات ورقية ويريدون أن يطيروها ، اقتربت ورفعت الطائرات ، كرّ الأطفال خيوط بكراتهم وارتفعت الطائرات ، ارتفعت عاليًا جدًا ، ضحك الأطفال وراحوا يركضون ، بهم طائراتهم .


    صداقة الريح والأطفال والطائرات :
    فرحت ورددت : أنا الريح اللطيفة .. أنا صديقة الأطفال والطائرات ، أنا أحرك كل شيء حولي وأساعد الآخرين ليكونوا سعداء ، فرحت الريح بكل ما حولها وفرحت لمساعدتها الآخرين .


    عالم الصداقة الرائع :
    نظرت الريح من حولها ، فرأت عالم عامرًا بالناس والأطفال والطائرات والأشجار والعصافير وكائنات جميلة ، شعرت بالأمان وهمست قائلة : العالم مليء بالأصدقاء وجميل .. وأنا أحبه جدًا . </ul>
Working...
X